مدرسة الفيزياء و الكيمياء
السلام عليكم . مرحبا بك في مدرستك الثانية حيث يمكنك تعلم اساسيات علم الفيزياء و علم الكيمياء
اذا كانت هذه زيارتك الاولى فلا تتردد بالتسجيل . اما اذا كنت عضوا فتفضل بالدخول بالنقر على الخانة ادناه


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
FaTiiMa
فيزيائي نشيط


عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 25
الموقع : http://www.pc-school.3oloum.org

مُساهمةموضوع: حكم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم   الجمعة فبراير 26, 2010 2:54 pm

ان الحمد لله ، نحمده و نستعينه ، و نستغفره ، و نعوذ بالله من شرور انفسنا و من سيئات أعمالنا ، من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي له ، و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، و أن محمدا عبده و رسوله صلى الله عليه و على آله و أصحابه و من تبعهم بإحسان الى يوم الديـــن و سلم تسليما كثيرا ،
أ
ما بعد ...

التوعية فى الاحتفال بمولد خير البرية

اقول فيها اولا لكل مسلم لا تحتفل بالمولد النبوى الشريف (لماذا؟؟؟)

لانه لم يامر به النبى صلى الله عليه وسلم ولم يحتفل به فى حياته

ولا صحابته من بعده ومن يفعله يقوم بتكملة الدين رغم قول الله يقول الله عز وجل

( اليوم اكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا )

يقول ايضا ( وماآتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا )

2\الاحتفال بمولده صلى الله عليه وسلم عبادة وما دام لم يامر به


اذن هى احداث فى الدين وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة فى الناار

ان مبدأ حدوث الإحتفال بمناسبة ذكرى المولد، حدث متأخراً ومقترناً باللهو والسرف وإضاعة الأموال والأوقات، وراء بدعة ما أنزل الله بها من سلطان. والذي يليق
بالمسلم إنما هو إحياء السنن وإماتة البدع، وأن لا يَقْدم على عملٍ حتى يعلم حكم الله فيه.
هذا؛ وقد يتعلق من يرى إحياء هذه البدعة بِشُبَهٍ أوهى من بيت العنكبوت، ويمكن حصر هذه الشبه فيما يلي:

1 – دَعْوَاهُم أنَّ في ذلك تعظيماً للنبي صلى الله عليه وسلم.
والجواب عن ذلك أنْ نقول: إنما تعظيمه صلى الله عليه وسلم بطاعته وامتثال أمره واجتناب نهيه ومحبته صلى الله عليه وسلم، وليس تعظيمه بالبدع والخرافات والمعاصي، والإحتفال بذكرى المولد من هذا القبيل المذموم؛ لأنه معصية. وأشد الناس تعظيماً للنبي صلى الله عليه وسلم هم الصحابة – رضي الله عنهم -، كما قال عروة بن مسعود لقريش: (يا قوم! والله لقد وفدت على كِسْرَى وقَيْصَر والملوك، فما رأيت ملكاً يعظمه أصحابه ما يعظم أصحاب محمد محمداً r، والله ما
يمدون النظر إليه تعظيماً له)، ومع هذا التعظيم ما جعلوا يوم مولده عيداً واحتفالاً، ولو كان ذلك مشروعاً ما تركوه.

2 – الإحتجاج بأن هذا عمل كثير من الناس في كثير من البلدان.
والجواب عن ذلك أن نقول: الحجة بما ثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم. والثابت عن الرسول صلى الله عليه وسلم النهي عن البدع عموماً، وهذا منها. وعمل الناس إذا خالف الدليل فليس بحجة، وإن كثروا: "وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ" الأنعام: 116، مع أنه لا يزال - بحمد الله - في كل عَصر مَن يُنكر هذه البدعة ويبين بطلانها، فلا حُجَّة بعمل من استمر على إحيائها بعد ما تبين له الحق.

فَمِمَّن أنكر الإحتفال بهذه المناسبة شيخ الإسلام ابن تيمية في "اقتضاء الصراط المستقيم"، والإمام الشاطبي في "الاعتصام"، وابن الحاج في "المدخل"، والشيخ تاج الدين علي بن عمر اللخمي ألَّف في إنكاره كتاباً مستقلاً، والشيخ محمد بشير السهسواني الهندي في كتابه "صيانة الإنسان"، والسيد محمد رشيد رضا ألَّف فيه رسالة مستقلة، والشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ ألف فيه رسالة مستقلة، وسماحة الشيخ عبد العزيز بن باز، وغير هؤلاء ممن لا يزالون يكتبون في إنكار هذه البدعة كل سنة في صفحات الجرائد والمجلات، في الوقت الذي تقام فيه هذه البدعة.

3 - يقولون: إن في إقامة المولد إحياء لذكر النبي صلى الله عليه وسلم.
والجواب عن ذلك أن نقول: إحياء ذكر النبي صلى الله عليه وسلم يكون بما شرعه الله من ذكره في الأذان والإقامة والخُطب والصلوات وفي التشهد والصلاة عليه وقراءة سنته واتباع ما جاء به؛ وهذا شيء مستمر يتكرر في اليوم والليلة دائماً، لا في السنة مرة.

4 - قد يقولون: الإحتفال بذكرى المولد النبوي أحدثه مَلِكٌ عادل عالم، قصد به التقرب إلى الله!
والجواب عن ذلك أن نقول: البدعة لا تُقبل من أي أحد كان، وحسْن القصد لا يسوِّغ العمل السيئ، وكونه عالماً وعادلاً لا يقتضي عصمته.

5 - قولهم: إن إقامة المولد من قبيل البدعة الحسنة؛ لأنه يُنَبِئ عن الشكر لله على وجود النبي الكريم!
ويجاب عن ذلك بأن يقال: ليس في البدع شيء حسن؛ فقد قال صلى الله عليه وسلم: " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد "،ويقال أيضاً: لماذا تأخر القيام بهذا الشكر - على زعمكم- إلى آخر القرن السادس، فَلَم يَقُم به أفضل القرون من الصحابة والتابعين وأتباع التابعين، وهم أشدّ محبة للنبي صلى الله عليه وسلم وأحرص على فعل الخير والقيام بالشكر؛ فهل كان من أحدث بدعة المولد أهدى منهم وأعظم شكراً لله – عز وجل –؟ حاشا وكلاَّ.

6 – قد يقولون: إن الاحتفال بذكرى مولده صلى الله عليه وسلم ينبئ عن محبته؛ فهو مظهر من مظاهرها وإظهار محبته صلى الله عليه وسلم مشروع!
والجواب أن نقول: لا شك أن محبته صلى الله عليه وسلم واجبة على كل مسلم أعظم من محبة النفس والولد والوالد والناس أجمعين - بأبي هو وأمي صلوات الله وسلامه عليه -، ولكن ليس معنى ذلك أن نبتدع في ذلك شيئاً لم يشرعه لنا، بل محبته تقتضي طاعته واتباعه؛ فإن ذلك من أعظم مظاهر محبته، كما قيل:

لو كان حبك صادقاً لأطعته * * إن المحـبّ لمــن يحــب مطيع


هذا؛ ونسأل الله - سبحانه وتعالى - أن يرزقنا التمسك بكتابه وسنة رسوله إلى يوم نلقاه، وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وآله وصحبه.


اتمنى ان يعجبكم هذا الموضوع الذي هو اول موضوع في قسم المنتدى الاسلامي

لا تخرج دون ان تكتب ....

لا إله إلا الله محمد رسول الله ....


تحياتي لكم.
SmileSmile
lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مدير المنتدى


عدد المساهمات : 43
تاريخ التسجيل : 17/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: حكم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم   الجمعة فبراير 26, 2010 3:24 pm

السلام عليكم
شكرا على المساهمة الرائعة
تنمنى رؤية المزيد من تألقك
كما اريد ان ابدي ملاحظة صغيرة بخصوص طريقة عرض الموضوع
نتمنى ان تتجنبي بعض الاخطاء مثل الاكواد التي تظهر في مساهماتك
بالتوفيقـ،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://pc-school.3oloum.org
FaTiiMa
فيزيائي نشيط


عدد المساهمات : 112
تاريخ التسجيل : 14/02/2010
العمر : 25
الموقع : http://www.pc-school.3oloum.org

مُساهمةموضوع: رد: حكم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم   السبت فبراير 27, 2010 2:38 pm

وعليكم والسلام ورحة الله وبركاته
شكرا على ردك المميز
وساحاول تجنب تلك الاخطاء ان شاء الله
شكراا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حكم الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الفيزياء و الكيمياء :: القسم العام :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: